ورشة حماية الأطفال من العنف بالشارقة


ورشة حماية الأطفال من العنف بالشارقة




إنطلاقا من مبادرة إمارة الشارقة للحصول على لقب "مدينة صديقة للأطفال واليافعين"، وفق مبادرة "المدن الصديقة للأطفال واليافعين" التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)، التي تهدف إلى تعزيز جهود تنفيذ اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل من أجل إحداث أكبر قدر من التأثير المباشر على حياة الأطفال في المدن التي يعيشون فيها، وتواصلاً لجهود كافة الشركاء المنظمين والرامية إلى توفير كل سبل وآليات الدعم للأطفال واليافعين في إمارة الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة، وإدراكا منهم بأن هناك حاجة ماسة لتضافر كافة الجهود من أجل مواجهة العنف الممارس ضد الأطفال باعتباره واجب والتزام، واستكمالا للشراكة في ورشة عمل المبادي المهنية لمعالجة الإعلام العربي قضايا حقوق الطفل تحت شعار "إعلام صديق للطفولة" التي عقدت في أكتوبر الماضي بالشارقة،

عقد بالتعاون بين كل من مكتب الشارقة صديقة للطفل، وشبكة الشارقة لحماية الطفولة، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)، والمجلس العربي للطفولة والتنمية، وبرنامج الخليج العربي للتنمية "أجفند"، ورشة "حماية الأطفال من العنف"، يوم 23 نوفمبر 2017، بفندق راديسون بلو بإمارة الشارقة في الإمارات العربية المتحدة.

تضمنت الورشة عرضا تدريبيا قدمه الدكتور هاني جهشان الخبير الدولي في مجال حماية الأطفال حول انماط واسباب العنف ضد الأطفال سواء كان (جسدي - نفسي - جنسي - إهمال)، إضافة إلى تناول قضية العنف ضد الأطفال كمشكلة صحة عامة، وتعريفه اعتمادا على دراسة الأمين العام للامم المتحدة بشأن العنف ضد الأطفال، وجذوره، وأسباب حدوثه، وانماطه، وعواقب ممارسة العنف على الأطفال بشكل مباشر وغير مباشر، وآثاره السلبية على نفسية الطفل بشكل خاص والمجتمع بشكل عام.





 للمزيد: 

ورشة لحماية الاطفال من العنف بالشارقة

انطلاق أعمال ورشة حماية الأطفال من العنف بالشارقة

البوم الصور 

المرفقات أدناه