ورشة عمل للإعلاميين حول دليل تصحيح المصطلحات الخطأ المتداولة حول الأطفال في وسائل الإعلام

ورشة عمل للإعلاميين حول دليل
"تصحيح المصطلحات والمفاهيم والصور الخطأ المتداولة حول الأطفال في وسائل الإعلام العربية"
الإعلاميون يطالبون بالتوسع في التدريب على الدليل عربيا، واستحداث جوائز في مجال إعلام الطفل




عقد المجلس العربي للطفولة والتنمية ورشة عمل للإعلاميين حول "دليل تصحيح المصطلحات والمفاهيم والصور الخطأ المتداولة حول الأطفال في وسائل الإعلام العربية" الذي يعده المجلس بالشراكة مع كل من إدارة المرأة والأسرة والطفولة بجامعة الدول العربية وبرنامج الخليج العربي للتنمية "اجفند"، وذلك يوم 29 نوفمبر 2018 بمقر المجلس بالقاهرة. 



أمين عام المجلس العربي للطفولة والتنمية:
ندعو الإعلام إلى العمل من أجل تمكين أطفالنا لعصر الثورة الصناعية الرابعة
افتتح أعمال الورشة الدكتور حسن البيلاوي أمين عام المجلس العربي للطفولة والتنمية موجها الشكرلسمو الأمير طلال بن عبد العزيز رئيس المجلس العربي للطفولة والتنمية على دعمه ورعايته لأعمال المجلس على مدار 30 عاما متمنيا لسموه الشفاء، وكذلك الشكر لكل من جامعة الدول العربية وبرنامج الخليج العربي للتنمية على تعاونهم في إعداد هذا الدليل الذي يمثل أداة عملية وعلمية نحو ترشيد أداءالإعلاميين وغيرهم فى التعامل مع قضايا الأطفال بالمصطلحات الملائمة والصحيحة.

وأضاف د.حسن البيلاوي أن دليل "تصحيح المصطلحات والمفاهيم والصور الخطأ المتداولة حول الأطفال في وسائل الإعلام" يعد أحد مكونات المرصد الإعلامي لحقوق الطفل العربي الذي بدأ العمل به منذ العام 2010، من أجل الارتقاء بالأداء الإعلامي العربي تجاه قضايا تنشئة وحقوق الطفل، خاصة في ظل ما يعيشه الطفل العربي من واقع بائس إعلاميا وثقافيا واجتماعيا، حيث اكدت دراسة قام بها المجلس أن نمط التنشئة العربية السائد يقوم على تعليم الطفل ثقافة الصمت والطاعة، الأمر الذي دفع المجلس إلى إطلاق نموذج جديد لتنشئة الطفل العربي ينفذ عبر مختلف وسائط التنشئة الاجتماعية من أسرة ومدرسة وإعلام ومنظمات المجتمع المدني، بما يتيح للطفل العربي أن ينمو بثقافة راسخة من القيم والسلوكيات تعزز بناء مجتمع يقوم على الحرية والمواطنة والمشاركة وقبول الآخر، ويسهم في تمكين الطفل العربي لدخول مجتمع المعرفة والثورة الصناعية الرابعة.


جامعة الدول العربية:

دليل المصطلحات سيسهم في خلق إعلام تنموي يدعم حقوق الطفولة العربية

وفي كلمة جامعة الدول العربية أشار الأستاذ عمران فياض إلى أهمية التعاون مع المجلس العربي للطفولة والتنمية وبرنامج الخليج العربي للتنمية في إعداد هذا الدليل لوضع خارطة طريق للإعلاميين ووسائل الإعلام في المنطقة العربية، تمكنهم من استخدام المفردات والمصطلحات والصور الصحيحة بديلا عن تلك المصطلحات الخطأ التي تترك أثرا سلبيا مباشرا على الأطفال وأسرهم. واضاف بأن دولتي لبنان وتونس قد أكدتا على تعاونهم في تطبيق منهجية هذا الدليل، وذلك حرصا واهتماما بهذا العمل العلمي الذي سيسهم في خلق إعلام تنموي يدعم حقوق الطفولة العربية ويعمل على إنفاذها.


الخبير الرئيسي للدليل:

الدليل سيقدم نماذج ارشادية ومهنية لتصحيح المصطلحات والصور الخطأ المتداولة حول الأطفال إعلاميا

وقدم الدكتور عادل عبد الغفار أستاذ الإعلام بجامعة القاهرة وعميد كلية الإعلام بجامعة النهضة والخبير الرئيسي للدليل عرضا حول أهداف ومنهجية الدليل، وذكر بأن هذا الدليل يقوم على إنجازه فريق من الباحثين، وأن أهمية الدليل تأتي بسبب كثرة تداول بعض الإعلاميين للمصطلحات الخطأ والغامضة والصور الفوتوغرافية والفيديوهات الخطآ فى معالجة قضايا الطفل، وعدم الاهتمام الكافي من جانب مواثيق الشرف الإعلامية بالدول العربية بمسألة تداول وسائل الإعلام للمصطلحات والصور الخطآ حول الأطفال، رغم ما يسببه ذلك من آثار نفسية واجتماعية وتربوية سلبية على الأطفال وأسرهم نتيجة الترويج للصور النمطية السلبية. مؤكدا بأن هذا الدليل سيقدم نماذج إرشادية ومهنية لتصحيح تلك المصطلحات والصور الخطآ المتداولة حول الأطفال في وسائل الإعلام.

استهدفت الورشة تجريب وقياس أثر تلك القوائم وما تتضمنه من مصطلحات ومفاهيم وصور خطأ والبديل المهني المناسب مع المعنيين بإعلام وثقافة الطفل والخبراء، حيث أكد الحضور على أهمية الدليل وضرورة تعميمه من خلال عقد ورش العمل مع الإعلاميين واستحداث جوائز في هذا المجال، بما يضمن الضبط الذاتي في الأداء الإعلامي وفق المنهج الحقوقي والتنموي، مع التأكيد على أن الإعلام جزء من منظومة مجتمعية واسعة ومتعددة الأطراف، لذا فإن الأمر يتطلب العمل على إيجاد وعي جمعي يستهدف صون ورعاية وتنمية حقوق الأطفال وتأهيلهم للمستقبل.

يذكر بأن المرصد العربي لحقوق الطفل العربي يمثل آلية للرصد والتحليل والمتابعة والتقويم، وذلك من أجل الارتقاء بالأداء الإعلامي العربي تجاه قضايا تنشئة وحقوق الطفل بالتعاون والتنسيق مع وسائل الإعلام وغيرها من المؤسسات التنموية، و يعد دليل المصطلحات أحد مكوناته، حيث سبق وأن تم من خلال المرصد إجراء دراسة حول واقع الأداء الإعلامي العربي في مجال حقوق الطفل طبقت في ست دول عربية، وكذلك إعداد المبادئ المهنية لمعالجة الإعلام العربي قضايا حقوق الطفل التي اقرت من مجلس وزراء الشئون الاجتماعية العرب في ديسمبر عام 2016، كما تم اعتمادها من قبل مجلس وزراء الإعلام العرب في دورته (48) في يوليو 2017، والذي أقر تعميمها على وزارات الإعلام والجهات المعنية في الإعلام في الدول العربية للاسترشاد بها وإدراجها ضمن مواثيق الشرف الإعلامية المعتمدة من قبل مجلس وزراء الإعلام العرب. ومن المقرر أن يستمر العمل بالمرصد ضمن الخطة الاستراتيجية للمجلس (2017 - 2020) سعيا نحو إعلام صديق للطفولة.

 

 



القاهرة: 1/12/2018