ورشة للخبراء في الشارقة حول المصطلحات والمفاهيم والصور الخطأ المتداولة حول الأطفال في وسائل الإعلام


ورشة للخبراء في الشارقة حول
المصطلحات والمفاهيم والصور الخطأ المتداولة حول الأطفال في وسائل الإعلام
20 خبيرا يرفعون شعار إعلام صديق للطفولة


انطلقت صباح اليوم الأربعاء 17 يوليو 2019 اعمال ورشة الخبراء حول المصطلحات والمفاهيم والصور الخطأ المتداولة حول الأطفال في وسائل الإعلام، بتنظيم من المجلس العربي للطفولة والتنمية ومكتب الشارقة صديقة للطفل ومكتب اليونيسف لدول الخليج العربي، وذلك بقاعة الاجتماعات بمسرح المجاز بإمارة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة.

شارك في أعمال الورشة 20  خبيرا، بهدف التعرف على آراء ووجهات نظر هؤلاء الخبراء في مدى تأثير تداول وسائل الإعلام للمصطلحات والمفاهيم والصور الخطأ حول الأطفال، وتأثير ذلك على اندماجهم في المجتمع أو تقبل المجتمع لهؤلاء الأطفال. وتأتي هذه الورشة في إطار تطبيق منهجية دليل "تصحيح المصطلحات والمفاهيم والصور الخطأ المتداولة حول الأطفال في وسائل الإعلام" الذي يعده المجلس العربي للطفولة والتنمية بالتعاون مع إدارة المرأة والأسرة والطفولة بجامعة الدول العربية وبرنامج الخليج العربي للتنمية "اجفند"، كمكون من مكونات مشروع المرصد الإعلامي لحقوق الطفل العربي.

افتتح أعمال الورشة كل من الدكتورة حصة الغزال المدير التنفيذي لمكتب الشارقة صديقة للطفل، والأستاذة إيمان بهى الدين مديرة إدارة إعلام الطفولة بالمجلس العربي للطفولة والتنمية، والأستاذ عصام علي من مكتب اليونيسف لدول الخلبج، وأدار الورشة  الدكتور عادل عبد الغفار أستاذ الإعلام بجامعة القاهرة والخبير الرئيسي لمشروع دليل المصطلحات والمفاهيم والصور الخطأ المتداولة حول الأطفال في وسائل الإعلام، وبحضور الأستاذة مروة هاشم منسقة إدارة إعلام الطفولة بالمجلس العربي للطفولة والتنمية.

ولقد أكد الحضور من الخبراء أهمية تجنب استخدام المصطلحات والمفاهيم والصور الخطأ حول الأطفال في وسائل الإعلام خاصة في مواقع التواصل الاجتماعي، وطالبوا بأهمية تفعيل التشريعات والقوانين لحماية حقوق الأطفال إعلاميا، وتنظيم ورش تدريبية للإعلاميين لتطبيق المبادئ المهنية لمعالجة الإعلام العربي قضايا حقوق الطفل، مع أهمية تعميم مادة التربية الإعلامية والتي تتيح التعامل الرشيد لوسائل الإعلام بين الأطفال والكبار، وذلك وصولا إلى إعلام صديق للطفولة. 

يذكر بأن هذه الورشة قد سبقها أريعة مجموعات نقاشية مع 40 طفل وطفلة من مختلف المستويات العمرية والتعليمية، ادارتها الأستاذة شذى محسنة، وذلك للوقوف على أراء الأطفال فيما يقدم  في الإعلام من مضامين لا تتفق وحقوق الطفل، وذلك في إطار تطبيق منهجية دليل تصحيح المصطلحات والمفاهيم والصور الخطأ المتداولة حول الأطفال في وسائل الإعلام.

 

الشارقة:17/7/2019