تقويم المجلس للعام 2013

تقويم العام 2013

إعلام نصير لحقوق الطفل


يحتل الإعلام مكانة هامة لدى المجتمعات اليوم، حيث يلعب بمختلف أشكاله ووسائله دورا فعالا ومؤثرا وذلك بفضل ما يمتلكه من تقنيات حديثة وقدرة واسعة علي الانتشار والتواصل، الأمر الذي جعله أداة من أدوات التأثير على الرأي العام وفي توجيه الوعي الاجتماعي ونقل المعرفة وتحفيز الهمم وتعبئة الجهود من أجل رصد المشكلات أو الظواهر التي تعن للمجتمع أو لقطاعات أو فئات بعينها.

وادراكا من المجلس العربي للطفولة والتنمية بأهمية الإعلام لدوره المؤثر وبصفته شريك أساسي نحو دعم جهود حماية حقوق الأطفال، فقد حشد ضمن جهوده العمل مع فئة الإعلاميين على مستوى التوعية والتدريب والتشبيك، حيث عقد سلسلة من الورش التدريبية للغعلاميين في مجال مناهضة العنف ونشر ثقافة حقوق الطفل، وأسس شبكة من الإعلاميين العرب المهتمين بالموضوع لتوحيد الرؤية الإعلامية العربية في مجال حماية حقوق الأطفال، وأطلق "ميثاق شرف للإعلاميين العرب في مجال حماية الأطفال من العنف" اعتمادا على المفاهيم والمبادئ والمعلومات المتعلقة بقضايا حماية الأطفال.

كما يسعى المجلس العربي للطفولة والتنمية في الفترة الحالية إلى تأسيس مرصد إعلامي لحقوق الطفل بدعم من برنامج الخليج العربي للتنمية (اجفند) وبشراكة مع عدد من المؤسسات ذات العلاقة كآلية معنية برصد وتحليل ما ينشر في وسائل الإعلام عن حقوق الطفل سلبا وإيجابا وتحليله من أجل الوصول إلى نتيجة شاملة ومستديمة تعنى بتغيير الاتجاهات السلبية بالمجتمع وأن تكون مضامين وسائل الإعلام العربية ملتزمة بحقوق الطفل.

واستمرار لتلك الجهود فقد ارتأى أن يكون محور تقويم العام 2013 حول موضوع "إعلان نصير لحقوق الطفل" ليكون بمثابة دعوة صريحة لبناء إعلام فاعل في توعية المجتمع وصناع القرار والأسر والأطفال والمهنيين بحقوق الطفل، وليكون الإعلام أيضا وسيلة توفر فرصة للأطفال لممارسة حقهم بالمشاركة وحمايتهم.

يتضمن تقويم هذا العام فقرات من ميثاق الشرف الأخلاقي للإعلاميين العرب لحماية الأطفال من العنف الذي أعده المجلس عام 2007، وصورا لأطفال في فعاليات متعددة للمجلس.

للإطلاع على التقويم انظر المرفق

الملفات المرفقة