مناظرة بين الاطفال والقائمين على إعلام الطفل


مناظرة الأطفال والقائمين على إعلام الطفل
"الأطفال يصنعون إعلامهم"
الاول من ديسمبر 2016



عقد المجلس العربي للطفولة والتنمية بالشراكة مع مركز عدالة ومساندة تحت شعار "إعلام صديق للطفولة" مناظرة بين الأطفال والقائمين على إعلام الطفل بعنوان "الأطفال يصنعون إعلامهم"، وذلك يوم الخميس الأول من ديسمبر 2016 بمقره بالقاهرة.

افتتح أعمال المناظرة الدكتور حسن البيلاوي أمين عام المجلس العربي للطفولة والتنمية والدكتورة هالة عثمان رئيس مركز عدالة ومساندة. 

وكانت الأستاذة إيمان بهى الدين مديرة إدارة الإعلام بالمجلس العربي للطفولة والتنمية قد قدمت عرضا حول جهود المجلس في مجالي مشاركة الطفل وإعلام الطفل 

وقد عبر الأطفال خلال اللقاء عن أرائهم في الإعلام حيث أكدوا بأنهم لا يشاهدون إعلامنا، ويحبون الدراما الهندية والتركية لما بها من عناصر ابهار، ولا يرغبون في ممارسة القراءة، ويتعاملون مع الإعلام الجديد عبر مواقع التواصل الاجتماعي واليوتيوب لأنه الأقرب لهم، وطالبوا بأن تكون لهم برامج مبهرة تعبر عنهم لأنهم جيل يعاني الكثير داخل الأسرة وخارجها مما اضطرهم أن يكون لهم عالم خاص.

حضر اللقاء رؤساء ومديري تحرير مجلات سمير وفارس وقطر الندى وعلاء الدين، ومقدمي ومعدي البرامج بالإذاعة والتليفزيون، وممثلي المؤسسات ذات العلاقة، وعدد من الفنانين والإعلاميين من ابرزهم الإعلامية فايزة واصف والفنانة مديحة حمدي والأستاذة فاطمة المعدول مقررة لجنة ثقافة الطفل بالمجلس الأعلى للثقافة. 

وأدار الحوار مع الأطفال كل من الإعلامي حسام الأمير والإعلامية بسنت محمود.

للمزيد: 

تقرير اخباري

ألبوم الصور 

الأطفال لا يشاهدون إعلامنا ويتعاملون مع الإعلام الجديد ويطالبون ببرامج وأفلام مبهرة

المرفقات: 

- كلمة أمين عام المجلس العربي للطفولة والتنمية 

- البانر 


الملفات المرفقة